تحت شعار (الغذاء داء ودواء )افتتح اليوم بكلية التقنية الطبية-صرمان – بجامعة صبراته المؤتمر العلمي الثاني للامن الغذائي وسلامة الاغذية ،،، ويتناول المؤتمر احد اهم القضايا التي تهم المواطن في يومنا هذا وهي الأمن الغذئي وسلامة الأغذية.

يكتسب الأمن الغذائي في ليبيا  أهمية بالغة في ضوء التحديات التي واجهت وتواجه ليبيا . فالتحولات الطبيعية  والاقتصادية والامنية والديموغرافية التي شهدتها ليبيا ومن أهمها ضعف الموارد المائية وتراجع النشاط الزراعي والرقعة الزراعية مما أدى الي تزايد الفجوة بين الانتاج الغذائي المحلى والاستهلاك. ان الامن الغذائي لايشمل توفر الغذاء فقط . وانما سلامته واستدامته وقدرة المواطن على الشراء.

وانطلاقا من ذلك يلقي  هذا المؤتمر الضوء على على ثلاث ركائز اساسية في الامن الغذائي وهي

  • سلامة الاغذية 
  • التشريعات والسياسات التي تهم الامن الغذائي 
  • التحديات الي تواجه الامن الغذائي 

وفي هذا  القى السيد أ.د عبداللطيف عبدالعزيز العاشق رئيس جامعة صبراتة  كلمة تناول فيها  اهمية الامن الغذائي والضوابط التي يجب وضعها في سبيل توفير المعايير المطلوبة للحفاظ على امن المستهلك .

جزء من مداخلة الدكتور عبد اللطيف عبدالعزيز العاشق – رئيس جامعة صبراتة في افتتاحية المؤتمر 

والقى الباحثون عدد من العروض  و الورقات العلمية بالخصوص متناولين مواضيع مختلفة مختصة بالامن الغذائي للمواطن.

وفي النهائية؛ لا يسعنا  إلا أن نتقدم  بالشكر الجزيل لكل من  ساهم في هذا المؤتمر ، ولكافة أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر، ولمعدّي الأوراق على جهودهم الحثيثة في إنجاح هذا المؤتمر.

كما نتقدم  بالشكر الجزيل لموظفي مكتب الخدمات بالجامعة وموظفي كلية التقنية الطبية صرمان وموظفي ادارة الحرس الجامعي وكل من ساهم من داخل الجامعة وخارجها  على ما بذلوه من جهد في تنظيم هذا المؤتمر واخراجه بالمستوى المطلوب

سائلين الله التوفيق لما فيه خير هذه البلد.